أهم الاخبار :

اخبار


سوداني بالرياض ينحر زوجته ويقتل اطفاله الثلاثة وينتحر

الأربعاء, 16 أبريل 2014 10:32 الاخبار - اخبار
طباعة PDF

الرياض: الخرطوم: مصطفى الضو: مي علي آدم :

فجعت الجالية السودانية بالمملكة العربية السعودية «الرياض» فجر أمس بمجزرة بشرية راحت ضحيتها أسرة سودانية مكونة من «5» أفراد بأكملها نفذها رب أسرة داخل منزلهم بحي غبيرة جنوبي مدينة الرياض، وكشفت التحقيقات الأولية التي قامت بها السلطات المختصة بأن رب الأسرة هو من نفذ المجزرة البشعة في حق أسرته ثم انتحر.


وقال العقيد فواز بن جميل الميمان مدير ادارة العلاقات العامة والإعلام بشرطةو منطقة الرياض في تصريحات صحافية نقلتها عدد من الوكالات أمس انه في تمام الساعة الحادية عشـر مسـاء أمس الاول الأثنين تلقى مركز شرطة البطحاء بلاغاً من شخص سوداني الجنسية عن تغيب أحد اقاربه ويبلغ من العمر «46» عاماً عن المنزل مشيراً انه لا يجيب على اتصالاته لأن أفراد أسرته ايضاً لا يجيبون على الاتصالات الواردة اليهم وقال إنه يخشى أن يكون اصابهم مكروه خاصة وان قريبه المذكور يعاني من اضـطـرابـات نفسـيـة، واضاف الميمان بـأن قـوة من الشرطة والدفاع المدني تحركت الى منزل المذكور برئاسة ضابط الخـفر المناوب وتم فتح الباب وفق الاجراءات النظامية حيث شوهدت خـمـس جثث تسبح في بركة من الدماء وشوهدت آثار طعنة نحرية بعنق زوجته البالغة من العمر «44» عاماً واطفاهما الثلاثة الذين تـتراوح أعمارهم ما بين السبع سنين والسنتين، مبيناً انه تم على الفور اسـتدعاء المختصين بالأدلة الجنائية وعضو من هيئة التحقيق والادعاء العام وفريق من إدارة الطب الشرعي بوزارة الصحة بالرياض حيث اتضح من المعاينة الدقيقة وبصفة أولية بأن رب الأسرة قام بقتل أفراد عـائلته ومن ثم انتحر. واشارت المعلومات الى أن المذكور يعاني من اضطرابات نفسية، وأكـد الميـمان أنه جـرى اسـتكمال الاجراءات اللازمة واحالة أوراق القضية إلى فرع هيئة التحقيـق والادعاء العـام بمنـطقة الرياض.

 

المعارضة لـ «كارتر»: لسنا عملاء لـ «أمريكا» لتملي علينا ما نفعل

الأربعاء, 16 أبريل 2014 10:30 الاخبار - اخبار
طباعة PDF

الخرطوم: بكري خضر :

هاجم تحالف القوى السياسية المعارض الرئيس الأمريكي الأسبق «جيمي كارتر» واعلن رفضه القاطع لتدخله في الشأن الداخلي للسودان، واتهم التحالف «كارتر» بالقيام بأدوار وتنفيذ مخططات مرسومة من قبل الإدارة الأمريكية في الدول الأخرى عبر مظلة منظمات المجتمع المدني واصفاً إياه أي كارتر بـ «جوكر واشنطن العجوز» وتساءل من هو «كارتر» ليتدخل في شؤوننا مضيفاً انهم ليسوا بعملاء للأمريكان ولا تستطيع أي جهة كان ذلك كارتر أو غيره أن يملي علينا ما نفعل، وقال إن ما قاله الرئيس الأمريكي لا يعدو كونه وجهة نظر تخصه وجدد تمسكه بأشتراطاتها السابقة وقال هناك خياران امام النظام اطلاق سراح المعتقلين ووقف الحرب والغاء القوانين المخالفة للدستور وعقوبات الاعدام ضد عقار وعرمان أو أنه سيعمل لازالته من سدة الحكم.


وقال صديق يوسف القيادي بالحزب الشيوعي ورئيس لجنة الاعلام بالتحالف في تصريح لـ «آخر لحظة» امس أن موقفهم هو ألا حوار الا بعد ايقاف الحرب واطلاق سراح المعتقلين والغاء عقوبات الاعدام في مواجهة عقار وعرمان وتهيئة المناخ لحوار جاد وموضوعي يؤدي لحل مشاكل السودان بإشراك الجميع بما فيهم حاملي السلاح وقطع صديق بأن لا كارتر ولا غيره يمكن أن يملي عليهم ما يفعلونه وزاد لسنا عملاء للأمريكان حتى يملوا علينا رؤاهم واضاف نحن أحزاب سودانية لنا رأي واضح ومحدد ولا يهمنا وجهة نظر كارتر وأشار يوسف الى أنهم ما زالوا متمسكين بشروطهم المعلنة مطالباً النظام القبول بها أو الأستعداد لإسقاطه من سدة الحكم. ومن جانبه تساءل محمد ضياء الدين الناطق الرسمي بأسم حزب البعث ورئيس اللجنة السياسية بالتحالف قائلاً من هو كارتر حتى يقرر بشأننا نحن سودانيين نختلف نتفق هذا شأننا ولن نقبل بأن يتدخل كارتر في شؤوننا الداخلية، واضاف «طظ» في كارتر قاطعاً بعدم وجود أي جهة ترغمهم على مراجعة موقفهم من الحوار الوطني، وقال ماذا تريدنا أمريكا أن نفعل هل تريد أن تفرض علينا مصالحة على الطريقة الأمريكية أم تسعى لترويض من في السلطة والمعارضة لتمرير مخططاتها في السودان وزاد كل من يقبل بالأشتراطات الأمريكية أي كان في السلطة أو المعارضة فهو عميل ولا يوجد أسواء من الارتهان للأرادة الأجنبية متهماً كارتر بإدارة مخطط أمريكي في المنطقة وقال إن «كارتر جوكر واشنطن العجوز».ومن جهته طالب علي نايل القيادي بالحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل بضرورة القبول بالحوار الوطني من أجل مصلحة السودان وقال كفانا ركوب رأس اذا كارتر يريد ان يصلح علاقاتنا مع الغرب فنحن نرحب به ما دام في مصلحتنا ذلك فأنا ممن يدعمون الحوار مع الشيطان اذا كان في صالح السودان.

 

الخارجية لـ(البرلمان): نعمل في ظروف قاسية ونقود (الدبلوماسية) في بحر هائج وحقل من الالغام

الأربعاء, 16 أبريل 2014 10:26 الاخبار - اخبار
طباعة PDF

البرلمان: صبري :

كشف وزير الدولة بالخارجية كمال إسماعيل - عن تحديات تواجه الوزارة بتنفيذ سياساتها، مشيراً أنهم يعيشون في ظروف صعبة وشببها بالسير على حد السيف وقيادة باخرة في بحر هائج وحقل من الألغام، مطالباً بأهمية العمل لإنزال السياسيات لأرض الواقع بهدوء واعتبر إسماعيل في بيانه أمام البرلمان أمس العلاقة مع جنوب السودان بالاستراتيجية وقال إن ذات العلاقة لها خصوصيته نسبة للروابط التاريخية الجغرافية والثقافية بين البلدين، لافتاً إلى أنه حتى الآن لم يتم نشر بعثة المراقبة والتحقق التابعة لمجموعة الايقاد وأن أوضاع الجنوبين الفارين من الجنوب ما تزال صعبة للغاية


، مشيراً إلى نزوح أكثر من مليون مواطن منهم نحو (75) ألف معسكرات الأمم المتحدة مؤكداً حرص السودن، على أمن استقرار مصر، وناشد كافة الأطراف المصرية لاعطاء الأولية للحفاظ على إمن وسلامة ووحدة شعب مصر وتفويت الفرصة على المتربصين بها، مبيناً أن تصعيد قضية (حلايب) أتت في ظل ارتفاع حمى الخلافات بسبب سد النهضة الاثيوبي مع انطباع خاطي وسائد بانحياز السودان إلى الطرف الأثيوبي جراء ما يروجه الإعلام المصري.وفي السياق انتقد نواب بالبرلمان الحكومة بشأن حديثها بأن علاقتها مع الجنوب استراتيجية مبينين أن هذه العلاقة انتهت مع الانفصال لا تاريخ ولا جغرافية والا ثقافة وطالبوا بعدم الخوض في قضايا الجنوب الداخلية، وأبانوا علينا ان تهتم بمصالحنا في المقام الأول.وقال عبدالجبار عبدالله حسب الله - أنه لا توجد علاقة حميمة مع الجنوبين واصفاً إياها بعلاقة (غش ومراوقة).وأكد البروفيسور إبراهيم أحمد عمر ان المجتمع الدولي يسخر قدراته وامكاناته ضد السودان وقال ما يقوم به الآن بمساعدة بعض الدول أسوأ من الاستعمار نفسه، وزاد حتى الدول العربية والدول الصديقة والشقيقة تعمل نكاية وتقوم بتجريم السودان، مبيناً أن الخارجية في موقف صعب وهي تسمع لمصر والسعودية والخليج وهم يتحدثون عن الإرهاب.

 

غندور يتمسك بشروط الحكومة للحوار مع قطاع الشمال

الأربعاء, 16 أبريل 2014 10:21 الاخبار - اخبار
طباعة PDF

الخرطوم: بكري :

أكد رئيس الوفد الحكومي لمفاوضات أديس أبابا مساعد رئيس الجمهورية بروفيسور ابراهيم غندور قيادته لوفد التفاوض حول قضايا المنطقتين مع الحركة الشعبية قطاع الشمال وجدد غندور في تصريحات صحفية أمس بالمركز العام للمؤتمر الوطني تأكيده على دخول الوفد للجولة بذات الشروط السابقة مشيراً الى أنه ذلك يأتي وفقاً لقرار مجلس السلم والأمن الأفريقي الذي قال غندور إنه أكد على أن الحوار سيكون طبقاً لمقترح الآلية الأفريقية رفيعة المستوى للاتحاد الأفريقي


برئاسة ثامبو أمبيكي وأعتبر غندور رفض الجبهة الثورية لمبادرة الرئيس البشير للحوار الوطني بأنه أمر يخص الثورية لكنه قال «كنا نتمنى أن لا تفعل ذلك». وفي سياق آخر قطع غندور بأن الرئيس البشير سيلتقي القوى السياسية في اطار الحوار الوطني مشيراً الى أن اللقاءات ستتم بعد تشكيل آلية الحوار وقال قطعاً ستكون هناك لقاءات بين البشير والقوى السياسية وليس لقاء واحد ولكن بعد تكوين الية الحوار الوطني.

 

الحكومة توقف تجارة الحدود مع الجنوب

الأربعاء, 16 أبريل 2014 10:17 الاخبار - اخبار
طباعة PDF

الخرطوم:آخرلحظة :

أعلنت وزارة التجارة الخارجية إيقاف نظام التجارة الحدودية مع جنوب السودان وتبني نظام التجارة الدولية بين البلدين فور استقرار الأوضاع الأمنية بالجنوب، وعزت الخطوة لتفادي الإشكالات الكبيرة التي قد تحدثها التجارة الحدودية على الدولة الوليدة. وقال وزير الدولة بوزارة التجارة الخارجية جهاد حمزة إن السودان اتخذ الإجراء تفادياً لإغراق الأسواق بالسلع وعدم وجود عائدات لخزينة الدولة.وأكد الوزير الانتهاء من الترتيبات الإدارية والفنية لاستئناف تجارة دولية عبر المعابر الحدودية مع دولة الجنوب.


ولفت حمزة إلى أن التجارة الدولية ذات فائدة على اقتصاد البلدين، خاصة وأن السودان لديه إشكالات تختص بعائدات الصادر.وقال إن تجارة الحدود تحدث تطوراً في المناطق والأقاليم التي تمارس فيها، بينما التجارة الدولية تكون عبر اعتمادات مصرفية وعائدات للبنوك المركزية في كلا البلدين.وكشف حمزة عن سير إجراءات وتحركات السودان بشأن الانضمام لمنظمة التجارة الدولية كخطوة تهدف للاندماج في الاقتصاد العالمي. وأعلن الوزير عن مساع مماثلة لتجويد الصادرات السودانية إلى دول الاتحاد الأوروبي، وقال إن التحدي ليس في فك حظر الصادر إلى أوروبا، وإنما في إيجاد سلع جيدة تتمكن من منافسة السلع في أوروبا.

 


الصفحة 1 من 367
-->