أهم الاخبار :

اخبار


هيئة الدفاع في قضية الأقطان تطلب من المحكمة الإذن لاتخاذ إجراءات في مواجهة دوسة وعز الدين

الخميس, 24 أبريل 2014 08:42 الاخبار - اخبار
طباعة PDF

الخرطوم: مسرة شبيلي :

طالبت هيئة الدفاع في قضية الشركة السودانية للأقطان من محكمة جنايات الخرطوم شمال أن تأذن لها باتخاذ إجراءات قانونية ضد وزير العدل ورئيس البرلمان، في الوقت الذي انتقد فيه الدفاع تدخل البرلمان في الدعوى ممثلاً في رئيسه الدكتور الفاتح عز الدين واعتبره معاوناً ومحرضاً لوزير العدل مولانا محمد بشارة دوسة، واستنكرت الهيئة الإدلاء ببيانات عن القضية وهي منظورة أمام المحكمة لأكثر من «04» جلسة.


وفي الوقت ذاته أدانت إيداع يومية التحري أمام منضدة البرلمان ووصف المتهمين بالمفسدين في الأرض والمجرمين، وأشارت إلى أن ذلك له تأثير خطير على سير العدالة يمنعه القانون بحكم أن القضاة مستقلون ولا يجوز التدخل في أحكامهم وفقاً للمادة «511» التي تنص على أن من يقوم قصداً بالتأثير على الإجراءات القانونية يعاقب بالسجن والغرامة، وأشار الدكتور عادل عبد الغني رئيس الهيئة إلى أن ما ذهب إليه وزير العدل يخالف نص المادة «83» التي تمنع البرلمان من تناول أي أعمال هي أمام القضاة وكان عليه أن يلتزم بذلك بدلاً من اتخاذ البرلمان منبراً لهذه القضية وإعلانه للبطلان، ووصف عادل الاتهام بالمتخاذل لخروجه من إحدى الجلسات بحجة أن لديه اجتماعاً بوزارة العدل إلا أنه توجه إلى البرلمان وعرض تفاصيل الدعوى وأجمع أعضاء هيئة الدفاع بأن وزير العدل ومن شايعه قصدوا التأثير على سير العدالة الذي لم يتحقق في ظل المحكمة الموقرة. ومن جهته أكد رئيس هيئة الاتهام مولانا بابكر قشي بأن البرلمان طلب من الوزير الإجابة عن قضية الأقطان وما دار حول ملابسات التحكيم، وما ذهب إليه الوزير لم يكن من تلقاء نفسه وإنما بتوجيه من رئيس البرلمان وكان حريصاً في إفاداته بألا يتعرض لتفاصيل ما يجري في هذه المحكمة، مضيفاً أن الأمر لم يكن خافياً أو جديداً على الرأي العام، مشيراً إلى أن لجنة التحري وهيئة الاتهام ظلتا تتعاملان مع هذه القضية بكل مهنية، ونأتا عن إثارة ما دار في كواليس التحري والمحكمة المعلوم منها وغير المعلوم، مبيناً أن الوزير لم يكن مخالفاً للوائح المجلس الوطني لسنة 0102م، مضيفاً أن الوزير لم يدن أحداً وإنما أشار إلى ما توصلت إليه لجنة التحريات وتقريرها، ونفى قشي تقديم الوزير لصورة من يومية التحري للبرلمان، كاشفاً أن ما قدم هو تقرير من لجنة التحري حول مخالفات شركة الأقطان. وعقب الدفاع بأن الاتهام أول من أقام مؤتمراً صحفياً عن القضية وكان يحتج على نشر قضية الدفاع ويسمح خلاف ذلك، كما أنه أشاع بأن المستندات نقلت إلى المحكمة بعربة نصف نقل «دفار» واختتم الدفاع تعقيبه بأنه كان ينبغي على الوزير ألا يفصح أمام المجلس الوطني ولكنه أراد أن يستكمل بنيانه بالإجراءات الجماهيرية التي تأتي بالتصفيق والهتاف والتكبير أمام المجلس الوطني.

 

جبهة الدستور الإسلامي تفتح النيران على المهدي وتتهمه بالتشكيك في أصول الدين

الخميس, 24 أبريل 2014 08:37 الاخبار - اخبار
طباعة PDF

الخرطوم: صبري جبور :

فتحت جبهـة الدستـور الإسـلامي النيـران على الصادق المهدي زعيم حزب الأمة القومي وإمام الأنصار لإنكـاره خلق الله سبحانه وتعالى المرأة من ضلع آدم، واتهمته بالتشـكيك في الدين وأصول الإيمان وعقائد المسلمين. وقالت إن تدخل المهدي في قضية الخلق جاء لعدم إيمانه بقواعد أصول الديـن، مشـيرة إلى أن قضايا الخلق تؤخذ بالإيمان وليس بالعقل.


وقالت إن الإمام يؤمن بنظرية التطور لأنه ليبرالي على حد تعبيرها. وحذر الداعية الإسلامي مقرر الجبهة الدكتور أحمد مالك في تصريح لآخرلحظة أمس الإمام من مغبة الاستمرار في مثل هـذه الفـتاوي لاسيما المتعلقة بالمرأة، وقطع بأن الآية التي استدل بها المهدي في تدعيم رواه وهي «يأيـها النـاس اتـقوا ربكم الذي خلـقــكم من نفـس واحدة وخلق منها زوجها وبـث منهمـا رجـالاً كثـيراً ونسـاءً واتقوا الله الذي تساءلون به والأرحـام إن الله كان عليكم رقيباً»، قـطـع بأنها لاتدعم ما ذهب إليه. موضحاً أن المهدي يفسر القرآن دون الالتزام بقواعد وأسس التفسير، لافـتاً النـظـر إلى أن كـل الأحاديث الصحيحة والواردة في صحيح البخاري ومسلم تؤكد أن حواء خلقت من الضـلع الأيسر لآدم. وأضاف مالك أن ماذهب إليه الإمام يؤكد أنه لا يـؤمن بالميراث وينادي بالمساواة بين الرجل والمرأة. وتحـدى في الوقـت ذاتـه المهدي والشيخ حـسن الترابي في مناظرة مباشرة حول فتاواهم الدينية.

 

«المسيرية»: اعتماد جوبا لاستفتاء دينكا نقوك إعلان حرب وخيولنا مسرجة للتصدي

الخميس, 24 أبريل 2014 08:35 الاخبار - اخبار
طباعة PDF

أبيي: الخرطوم: عيسى جديد :

حذرت قبيلة المسيرية حكومة دولة جنوب السودان من اعتماد الاستفتاء الآحادي لقبيلة دينكا نقوك لتحديد تبعية أبيي، وقالت إن الخطوة من شأنها أن تفجر الأوضاع بين الدولتين وتشعل فتيل الحرب في منطقة أبيي. وأكدت جاهزيتها و تسريج خيولها للتصدى لأي سيناريو أومخطط تنوي تنفيذه حكومة جوبا. مشيرة إلى أن القرار حال اتخاذه سينسف أي علاقة بين الجنوب والشمال.


وقال القيادى بالقبيله العمدة يحيى جماع في تصريح لآخرلحظه أمس إن تصريحات قاده الجنوب بشأن أإخطار الخرطوم باعتمادها لاستفتاء دينكا نقوك مجرد تكتيك لتغطية حاله الارتباك التي تعاني منها حكومة سلفاكير جراء سقوط المدن في يد د.رياك مشار، مؤكداً أن أمر الاستفتاء حسم من قبل مجلس السلم والأمن الأفريقي والمجتمع الدولي بعدم قبوله لأنه آحادي وغير قانوني. ومن جانبه قطع محمد عبدالله ود دبوك بأن خطوة اعتماد جوبا لاستفتاء دينكا نقوك الآحادي تعد سابقة خطيرة وستنسف العلاقة بين الشمال و الجنوب، وأن كل الاتفاقات الموقعة بين البلدين ستصبح في حكم العدم. مشيراً إلى أن جوبا تعيش أزمة سياسـية خانقـة، مبيناً أن حكومة سلـفاكـير تهـدف من اعتماد الاستفتاء الآحادي لاستمالة أبـناء أبيـي إلى صفوفها في قتالها ضـد د.رياك مشار، معتبراً أنهم خارج دائرة معادلة الصراع بين الطرفين، منبهاً إلى أن الخطوة أكبر من «قبيلة المسـيرية». وقال على الحكـومة الدفاع عن «سيـادتها» في مواجهة أي عدوان محتمل من دولة الجنوب على «المسيرية».

 

تحالف حركات دارفور: عودة دبجو للميدان مؤشر خطير والصدام مع الحكومة وارد

الخميس, 24 أبريل 2014 08:30 الاخبار - اخبار
طباعة PDF

الخرطوم: بكرى خضر :

لم يستعبد تحالف أحزاب وحركات سلام دارفور عودة الإقليم إلى المربع الأول، وأشارت لتصاعد وتيرة الخلافات داخل حركتي العدل والمساواة بقيادة «بخيت دبجو» والتحرير والعدالة برئاسة «السيسي». مما ينذر بالانفجار وحذرت من خطورة عودة التصفيات والمواجهات سواء بين الحركات في الميدان أو مع «الحكومة».


وطالب المهندس إبراهيم مادبو القيادي بالتحالف «ورئيس حزب السودان أنا» دبجو بالعودة للخرطوم من أجل أكمال بنود الاتفاق مع الحكومة، مشيراً إلى أن لديه حصصاً في السلطة الانتقالية ينبغي أن يأخذها حسب الاتفاقية، مبيناً أن تواجده وقواته بالميدان سيؤثر على جيشه، مشدداً في الوقت نفسه على العودة للمؤسسية. وقال القاعدة عند الحركات هي الخلافات والوحدة هي الاستثناء، مؤكداً عدم استغرابه مما يحدث من خلافات داخل حركتي«دبجو والسيسي»، وزاد «مشكلة القائد في أي حركة عندما يصبح رئيساً للحركة فإنه يعمل على إصدار القرارات دون العودة للمؤسسة أو الجيش»، داعياً إلى ضبط النفس والرجوع للمؤسسية و إكمال بنودالاتفاقية، وقال «إن خطورة عودة دبجو للميدان تكمن في أن الاتفاق تبقى له عام واحد».

 

جدد دعوته للحركات المسلحة للانضمام للحوار .. البشير: ما زلنا على العهد مع الشهداء مهما تعاظمت الابتل

الخميس, 24 أبريل 2014 08:25 الاخبار - اخبار
طباعة PDF

الخرطوم:آخرلحظة :

جدد رئيس الجمهـورية المشـير عـمر البـشير دعوته للحركـات المسـلحة للانخراط في الحوار الوطـني الشامل الذي ينتظم الساحة السياسـية بالبلاد، وأكد أن مبادرة الحـوار الوطني ليست محصورة على جهـة معينة، بل تشمل كافة أهل السودان والذين يحملون السـلاح. ودعـا البشير لدى مخاطبته أمس لقاءاً جماهيرياً بمدينة كسلا، بمناسبة الاحتفالات بعيد الشهيد القومي الـ «22»، دعا مواطني الولاية إلى التمسك بوحدة الصف، وعدم الالتفات لدعاوي الفرقة التي يتبناها من أسماهم بالعاطلين والطامعين الذين يحملون أجندة خارجية.وقال «ما زلنا على العهد مع الشهداء مهما تعاظمت الابتلاءات..


وسنظل قابضين على جمر القضية، لأن الطريق إلى الحق هو طريق عزائم سبقنا إليه الشهداء بأرواحهم».ووجه البشير منظمة الشهيد بحصر كافة أسر الشهداء بالبلاد، وتنفيذ كافة القرارات التي أصدرها مجلس أمناء المنظمة مؤخراً.وحيّا متانة العلاقات السودانية الأريترية، وروح التعايش الطيبة التي تسود العلاقة بين أهل كسلا و الأشقاء بدولة أريتريا، مؤكداً دعم الدولة لصندوق إعمار الشرق، وتحقيق التنمية والاستقرار. وتعهد بمتابعة مشروعات الصندوق حتى تصل لغاياتها. وافتتح البشير في مستهل زيارته لكسلا، المرحلة الثانية من منازل الشهداء، ومـصرف التاكا، ومصرف المزارع التجاري فرع كسلا، ومؤسسة كسـلا للتمويل الأصغر، وبنك العمال الوطني . كما دشن مشروعات الزكاة الاجـتماعية لأسر الشهداء والمعارض المصاحبة. وشهد عقد زيجات جماعية.

 


الصفحة 1 من 375
-->