أهم الاخبار :


ألإقتصاد


وزير الزراعة بشرق دارفور

الخميس, 29 سبتمبر 2016 10:35 الاخبار - ألإقتصاد
طباعة PDF

ZRASHRGDARFOR

ولاية شرق دارفور واحدة من الولايات الحديثة، التي تضم بين جانبيها أراضٍ وثروات  ضخمة ، وإنسان  سعى عبر التأريخ ليكون منتجا ومفيداً لوطنه، والولاية الفتية شهدت وتشهد جهودا كبرى من أجل الاستقرار والتنمية (آخرلحظة) سعت للجلوس مع وزير الزراعة بالولاية ، أحمد عبدالرحمن محمد خير وخرجت منه بالتالي.


حاوره: مصطفى نصر



*بذلت حكومة الولاية جهوداً مقدرة في تطوير البنية التحتية ولكن لم تسلط عليها الأضواء ، لماذا؟
- في ظل الهواجس الأمنيه يخبو بريق التنميه العمرانية والتنمية الانتاجية على حد سواء، تتقدم الولاية بخطى ثابته في مضمار التنمية العمرانية، وما مشاريع تأهيل مستشفى الضعين ومباني الحوادث والعيادات الخارجيه الجديده ومجمعات غسيل الكلى والمناظير وعشرات الاختصاصيين والأطباء الجدد إلا دليل عافيه،  كما شهدت الولاية أيضاً مشروع سفلتت ١٦ كلم شوارع جديدة بالولاية، ومشروع  الإذاعة الولائية والمطار الجديد، إضافه لمباني جديده لأربع وزارات ومباني بيت الوالي والاستراحات المرافقة، كلها مشاريع جديده تقوم بها الحكومة ضمن منظومة التنمية العمرانية التي كان من المفترض قيامها منذ إنشاء الولاية لولا الأوضاع الأمنية الملتهبة..
* إلى أي مدى أثرت الحرب الدائرة في تعطل فرص التنمية للولاية؟
‏ - ظلت الولاية منذ تأسيسها تتأرجح بين الصراعات القبلية والإهمال وضياع الهمة لإنشاء البنيات الضرورية لقيام الولاية الوليدة من عمران وطرق وتوفير مياه الشرب للانسان والحيوان، وظلت عاصمة الولاية كما هي قرية صارت تسمى عاصمة، وهي تفتقر إلى أهم مقومات عواصم الولايات، لينشدها مقدمو خدمات الصحة والتعليم والمياه الخ بسهولة ويسر .. تصور إنه لم تكن لغالبية الوزارات بما فيها المالية مقار حكومية خاصة بها، بل كانت تؤجر منازل متواضعه داخل الأحياء السكنية، ناهيك عن المساكن أو المنازل أو الاستراحات، وتنعدم خدمات المياه عن غالبية الأحياء السكنية وكذلك الكهرباء، وبها فقط ٦ كلم طرق داخلية، وعلى ذلك قس .. لذا فإن كل ماذكر من نشاط كان من المفترض قيامه مع بداية إنشاء الولاية أو قبل ذلك،  لذا فمهما تحدثنا عن أثر الحرب في إيقاف دولاب الحياة فلن نفي الموضوع حقه، لذلك كله فنحن أكثر حرصاً على رتق النسيج الاجتماعي حنى تنطلق الولاية نحو الازدهار والتقدم بانسان الولاية ورفاهيته.
* ماذا عن أنشطة وزارتكم في الوقت الراهن؟  
 -على صعيد النشاط الجاري لوزارة الزراعة والموارد الطبيعية والغابات ووزارة الثروة الحيوانية بدأنا في وزارة الزراعة تنفيذ مشاريع بستنة ولاية شرق دارفور التي حباها الله بمقومات ممتازه تؤهلها لأن تقود قاطرة الولايات الأخرى في مجال البستنة، ونعني بها الانتاج في مجال الفاكهة من موالح مختلفة ومانجو وجوافه وعنب ألخ، وذلك بقيامنا بالتوقيع مع البنك الزراعي بتمويل نماذج جاذبه للقطاع الخاص، والبحث العلمي والتطوير والتدريب، وذلك ضمن منظومة المشروع القومي للانتاج البستاني والحيواني وذلك بانشاء المشتل المركزي النموذجي بالولاية وتجهيزه وتوفير الشتول المحسنة والمدعومة من قبل المشروع القومي وإنشاء المزرعة النموذجية للخضر وأمهات الفاكهة باستخدام التقنيات الحديثه للري والرعايه والاستفادة من تقانات البيوت المحميه لانتاج الشتول والطعوم، إضافه للانتاج خارج الموسم للخضر . وكل ذلك بالاستخدام الأمثل للموارد الطبيعية من المياه التي هي قليلة أصلاً باستخدام نظم الري الحديثة لترشيد الري وتعظيم الفائده للمنتج .
 * بوصفكم من المختصين في تقانات الزراعة المحمية الحديثة والري بالتنقيط ماذا ستقدمون للولاية في هذا الصدد؟
 - نعمل على مشروع نموذج المزارع الرعوية الدائمة باستخدام تقانات الري بالرشاش الثابت للمحاصيل العلفيه كنموذج جاذب ومستقبلي للنمط المنشود للانتاج الحيواني المكثف، والذي يعظم الفائده للمنتجين بدلاً من الرعي المتجول المتعب وقليل الفائدة والمهدر للموارد الطبيعية، آخذين في الحسبان التغيرات الجغرافيه والجيوسياسيه بانفصال الجنوب وفقدان مراعي الصيف، كما تتميز الولاية بأن معظم أراضيها تقع ضمن حوض بقاره الجوفي ثاني أكبر حوض جوفي بالسودان، وميزات التربة الزراعية الخفيفه بالولاية تجعلها في مصاف الولايات، من حيث مستقبل الزراعة والأمن الغذائي ليس لدارفور وحدها بل لكل السودان، حيث نستهدف هذا العام الدخول في نماذج انتاج الذره الشامية الصفراء المطرية بمساحات كبيرة، حيث لدينا ملايين الأفدنة الصالحة لهذه المحاصيل، إضافة لمحاصيلنا الحالية من فول سوداني ومحاصيل الأمن الغذائي الأخرى كالذرة والدخن، ولايخفى على أحد أهمية الذرة الشامية الاستراتيجية، حيث يمكن أن تمزق فاتوره الخبز بإدخالها في دقيق الخبز والمخبوزات، وكذلك في علف الدواجن الذي نستورده حالياً، إضافة لإمكانيات علف الذرة الشامية الأخضر في انتاج علف السيلاج ذو القابلية العالية في الترحيل والغنى في تغذية الحيوان وكلا النشاطين يوفران كماً هائلا من مخلفات الزراعة كعلف لحيوان المنطقه اجدي من الأعلاف الطبيعيه التي انعدمت الاصناف المفيده منها بسبب الرعي الجائر وكثافة الحيوان الراعي..
* ماهي فرص الاستثمار الزراعية المتوفرة في الولاية؟
- أنصح المستثمرين أصحاب رؤوس الأموال بالتوجه فوراً لولاية شرق دارفور، حيث أن الولاية تحتوي على 13 مليون فدان أرض صالحة للاستزراع خاصة في مشاريع البستنة حيث أن ولاية شرق دارفور حباها الله بمقومات ممتازه تؤهلها لأن تقود قاطرة الولايات الأخرى في مجال البستنة، ونعني بها الانتاج في مجال الفاكهة من موالح مختلفة ومانجو وجوافة وعنب ألخ، وقد قمنا بتصميم العديد من النماذج  البستانية النموذجية  للمستثمرين بدعم من البنك الزراعي ونحن واثقون من أنها جاذبة للقطاع الخاص، ونحن في انتظار طلبات المستثمرين لنقدم لهم كل الامكانيات اللازمة لتسهيل استثماراتهم.

 

ركود سوق الملابس الجاهزة

الخميس, 29 سبتمبر 2016 10:29 الاخبار - ألإقتصاد
طباعة PDF

جولة : سمر فتح الرحمن


تشهد أسواق الملابس الجاهزة ركوداً ملحوظاً و ضعفاً في حركة البيع والذي صاحبه إرتفاع في الأسعار بصورة عامة الأمر لاحظته الصحيفة في جولتها بعد إنقضاء موسم عيد الأضحى، و أرجع  التجار  الركود إلى قلة السيولة في أيدي المواطنين بعد العيد، وقال صاحب محل ملابس بكري حسين أن سعر (الفستان النسائي) يتراوح ما بين (200_150) جنيه، بينما بلغ سعر (الإسكيرت) (60-85) جنيه، و أضاف أن  البلوزات تخلتف  بحسب النوع و الخامة و بلغت أسعارها (90_130) جنيه، متوقعا انتعاش السوق في الأيام القادمة .

 

الشمالية تأهل (17) موقعا أثرياً

الخميس, 29 سبتمبر 2016 10:27 الاخبار - ألإقتصاد
طباعة PDF

الخرطوم: آخرلحظة


شرعت حكومة الولاية الشمالية والهيئة العامة للآثار بوزارة السياحة الاتحادية في تأهيل 17 موقعاً آثارياً بالولاية، وقال وزير الاستثمار والسياحة والصناعة جعفر عبدالمجيد، إن الولاية تزخر بأكثر من 16 ألف موقع أثري تحتاج للاستكشاف والحفريات، وقال عبدالمجيد خلال تدشينه مبادرة السياحة الذكية، ضمن خطة العام 2016 الرامية لتمكين صناعة السياحة بالولاية، إن الشمالية تزخر بأكثر من 16 ألف موقع أثري تحتاج للاستكشاف والحفريات، وأضاف أن الولاية أطلقت عدداً من المبادرات للترويج للسياحة بالولاية لجذب المستثمرين والسياح على حد سواء، مؤكداً أن العام المقبل سيشهد طفرة كبيرة في مجال السياحة بالولاية، مايجعلها تسهم وبقدر كبير في الناتج المحلي للولاية ويدفع باقتصادياتها.

 

استقرار أسعار السمسم السوداني في الأسواق العالمية

الخميس, 29 سبتمبر 2016 10:24 الاخبار - ألإقتصاد
طباعة PDF

الخرطوم :آخر لحظة


استقر سعر الطن المتري من السمسم السوداني الأبيض للأسبوع الثاني إذ بلغ سعره اليوم في الأسواق العالمية 1080 دولاراً، و بلغ فرق السعر بينه والاثيوبي حوالي 100دولار، وبلغ سعر الطن المتري من السمسم الأثيوبي في الاسواق العالمية اليوم حوالي 1180 دولار وفق ما جاء في نشرة نقطة التجارة السودانية، فيما بلغ سعر السمسم المخلوط انتاج تنزانيا 1060، نيجيريا المخلوط 1020 دولاراً، أما سمسم الهند الأبيض فقد ارتفع سعر الطن من 1028.75 الاسبوع الماضي الي 1043 دولاراً سعر اليوم .

 

استخراج شهادات جامعية لـ(1928) من طلاب دارفور

الخميس, 29 سبتمبر 2016 10:23 الاخبار - ألإقتصاد
طباعة PDF

الخرطوم: آخر لحظة


أعلن مدير جامعة السودان  البروفيسور راشد أحمد محمد حسين عن استعدادهم لاستخراج الشهادات الجامعية لأبناء دارفور البالغ عددهم (1928) بعد التوصل مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للاتفاق  في استخراج شهادات أبناء دارفور المقبولين وفقاً لاتفاقيتي أبوجا والدوحة، وقال راشد في تصريحات صحفية أمس الجامعة والتعليم العالي اتفقا على استخراج شهادات الطلاب بعد تدخل جهات لم يسمها بدفع الالتزامات المالية التي بسببها اضطرت الجامعة في وقت سابق لعدم استخراج شهادات الخريجين، ونفى حرمان اي طالب طوال العشرة اعوام الماضية، والتي تمثل عمر اتفاقيتي أبوجا والدوحة من الدخول للجامعة أو الامتحان، لكنه عاد وقال إنهم اضطروا لحجب استخراج الشهادات مع منحهم النتيجة الفصلية، رغم تأثير عدم التزام الجهات بدفع الالتزامات المالية للطلاب على قصور في التنمية بالجامعة، وامتدح راشد طلاب دارفور الذين قال إنهم كانوا مثالاً للطلاب الجامعيين.

 


الصفحة 1 من 209
-->