الخرطوم ,

آخر التعليقات

  • البرلمان يحقق في إصابة العشرات بـ«العمى» بمستشفي مكة

    سامي عباس علي 11.05.2017 08:18
    صاحب التعليق الاول و.ع.ع لو فعلا الكلام القلته دا حقيقي ماكان اختصرت اسمك وكان تركت تلفونك عشان الناس ...

    اقرأ المزيد...

     
  • التهامي لـ(آخرلحظة) :وضعنا اللمسات الاخيرة لحوافز المغتربين

    adram kings 10.05.2017 07:54
    يبدو ان الحكومة ليست لديها برنامج قومي واضح للإفادة والاستفادة من موارد المغتربين القابلة للنضوب.

    اقرأ المزيد...

اكثر التعليقات

صفحتنا على الفيسبوك

6265 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

الاقتصاد

الاقتصاد

تذبذب في أسعار الخضر

تقييم المستخدم: 5 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجوم

 
الخرطوم :إسراء إدريس
كشف جوله قامت بها (آخرلحظه) عن تذبذب في أسعار الخضر والفاكهة حيث بلغ  سعر  دستة البرتقال « 60»جنيهاً ، و دستة المانجو 40 جنيهاً ، و الجوافة 20 جنيهاً ، بينما بلع سعر دستة  التفاح 60 جنيهاً وكيلو الموز8 جنيهات وقال التاجر عثمان فضل إن أسعار الفواكه غير ثابتة متوقعاً حدوث ارتفاع مفاجئ وأشار التاجر  إلى تذبذب في أسعار الخضر  موضحاً  أن سعر كيلو الطماطم يتراوح مابين (10 _15) جنيهاً     ،  وسعر ربطة البصل 15جنيهاً ، و جوال العجور تراوح سعره مابين 150-200جنيه ، وربطة الجرجير 5جنيه،أما سعر ربطة الجذر تتراوح مابين 25-30 جنيه، وبلغ سعر كيلو الباذنجان 10جنيهاً ،وربطه البقدونس 5جنيهات ، وتراوح سعر كيلو البطاطس مابين ال12-15جنيهاً


وفد أمريكي رفيع يزور السودان منتصف مايو
الخرطوم:آخر لحظة
أكد وزيرالنفط والغاز د محمد زايد عوض جاهزية السودان للتعاون مع الشركات الأمريكية العاملة في مجال النفط ،والغاز مشيراً إلى أهمية تبادل المنافع بين البلدين بالإستفادة من التكنولوجيا والخبرة الأمريكية في مجال النفط والغاز وإمكانيات وثروات السودان في مجال الصناعة النفطية مرحباً برغبة الجانب الأمريكي في بحث الفرص المتاحه للاستثمار في قطاع النفط السوداني ، جاء ذلك لدى اجتماعه أمس بالمدير العام لشركة كابيتال بارتنر ترادنق الأمريكية بيتر واتسون والتي تعمل في مجال تطوير البنية الاقتصادية وخلق فرص إستثمارية للشركات الأمريكية .وقال بيتر: إن زيارته للسودان تهدف إلى  بحث الفرص الإستثمارية المتاحة في مجال صناعة وتطوير النفط والغاز في كل مراحلها.


Untitledاقتصاد

وزير الزراعة بالخرطوم في حوار مع آخر لحظة    2-2    
محمد صالح جابر :صحه المواطن خط  أحمر

 

حوار : تيسير الشريف                                                                
كثير من القضايا المطروحة على بساط وزارة الزراعة بالخرطوم ودورها في تحريك دولاب الاقتصاد باعتبارها الولاية الاولي زراعياً بالبلاد ، وتملك الكثير من المقومات والإمكانيات الزراعية الهائلة ، طرحنا على وزير الزراعة والثروة الحيوانية محمد صالح  العديد من الأسئلة الخاصة بالتعدي على الغابات والأراضي الزراعية والرقابة على منتجات الثروة الحيوانية إضافة إلى تسليط الضوء على جوانب أخرى في إلى الحوار.

 

كم يبلغ حجم الغابات وماهو دور الوزارة في وقف التعدي عليها ؟
 تشغل الغابات حوالى 2.1 مليون فدان من مساحة الولاية وهناك  تشريع خاص  بالغابات لسنة 2008م. والتعديات تتمثل في التوسع العمراني والزراعي على حساب الغابات . وتجريف الأراضي وأخذ مواد البناء بجانب الحرائق . وقد اعتبرنا العام 2017م هو عام الغابات لتطبيق القوانين واللوائح لاستصدار القرارات لحماية أراضي الغابات
أين دور الوزارة من الرقابه والتفتيش علي اللحوم والمصانع العشوائية ؟
إذا كانت وزارة الزراعة تراقب المصانع المرخص لها بالعمل. كيف لا تراقب  المصانع العشوائية وهي الهدف الأكبر وتساعدنا في ذلك كثير من السلطات في تجانس لمحاربة الذبيح غير المشروع والمصانع غير المرخص لها .
هناك بعض الجهات انتقدت حملات التفتيش التي تقوم بها الوزارة من حين لآخر ماذا تقول ؟
صحة المواطن خط أحمر لاتتجاوزه ولاية الخرطوم ،ومسؤولية السلطات البيطرية في هذا الأمر لاتهاون فيها ،تقوم السلطات البيطرية بدور كبير في التفتيش والرقابة على اللحوم المصنعة ويتم  تدريب معظم خريجي الطب البيطري على تصنيع وتقطيع وتشفية اللحوم .كما تشرف على واردات اللحوم المصنعة ناهيك عن اللوائح والقوانين التي وافقت عليها السلطات التنفيذية والتشريعية بالولاية .
كم يبلغ عدد  المسالخ بالولاية ؟
اهتمت الولاية بتوفير اللحوم الصحية للاستهلاك المحلي والصادر ، وبلغت جملة المسالخ حوالي 15 مسلخاً بولاية الخرطوم لتقديم هذه الخدمة، و لكن تأسيس المسالخ يحتاج لرأس مال كبير مع طول فترة الاسترداد.هناك كثير من الترتيبات مع بعض الجهات الاستثمارية لقيام عدد من المسالخ الحديثة
هناك شكوي من  المزارعين من قانون تنظيمات مهن أصحاب الإنتاج الزراعي والحيواني ؟
قانون تنظيمات أصحاب مهن الإنتاج الزراعي والحيواني هذا القانون لمصلحة المنتجين والمزارعين  ،والخرطوم حتى الآن متأخره  عن كثير من الولايات في هذا المجال لعدة أسباب منها تنظيم معظم المنتجين في جمعيات تعاونية زراعية لديها خبرة طويلة وقد تتخوف هذه القيادات من مواقعها المتميزة وسط أهلهم في التعامل لذلك نحتاج لتعميق الفكرة وعام 2017 م يشهد عملاً مكثفاً في انشاء هذه التنظيمات .
كيف يمكن تفعيل  الفلاحة المدرسية والمنزلية  في العملية الإنتاجية ؟  
  الزراعة المنزلية تعني زراعة الخضروات وأشجار الفاكهة والظل داخل المنازل بواسطة الأسرة.وقد شهدت تطوراً كبيراً وسط الأسر في مساحة 100متر مربع .والفلاحة المدرسية هي نشاط تدريبي ثقافي غذائي لتعليم التلاميذ في المراحل التعليمية بمدارس الأساس كيفية إنشاء الحدائق المدرسية،لذلك نطالب بتخصيص مساحات بالمدارس في حدود ألف متر مربع للإنتاج. هذة الأنشطة  لها مردود اقتصادي كبير في العملية الإنتاجية والاقتصادية


استئناف العمل في محجر مليط
الخرطوم:آخر لحظة
أصدر وزير الثروة الحيوانية بروفسير موسي تبن موسي قراراً باستئناف نشاط العمل بمحجر مليط البيطري فوراً دعما لزيادة الصادر ومكافحة التهريب ،وأشار الوزير الى أن  المحجر توقف عن العمل في عام  2004م بسبب الاضطرابات الأمنية آنذاك .ووجه تبن الجهات المختصة بتيسير شروط صادر الهدي لهذا العام مع الالتزام بالاجراءات الصحية والمحجرية .


 2 5 مليون دينار كويتي لمحطة توليد الباقير
الخرطوم:آخر لحظة
تم أمس التوقيع على إتفاقية قرض بمبلغ 52 مليون دينار كويتي ، ويعادل 200 مليون دولار من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي لتمويل إنشاء محطة توليد كهرباء الباقير. ووقّع عن حكومة السودان وزير المالية والتخطيط الاقتصادي بدرالدين محمود عباس فيما وقّع عن الصندوق رئيس مجلس الإدارة عبداللطيف يوسف الحمد، لتبلغ جملة مساهمة الصندوق في تمويل التنمية في السودان حتى الآن حوالي 834 مليون دينار كويتي  و يستهدف مشروع محطة الباقير توليد كهرباء بطاقة 350 ميقاواط تعمل بنظام الدورة البسيطة وتستخدم النفط الخام كوقود أساسي على أن يتم تشغيل المحطة بالغاز الطبيعي بعد أنشاء أنبوب لنقل الغاز المستورد عبر ميناء بورتسودان ، ووفقاً لبيان صحفي أصدره الصندوق امس ضمن فعاليات الإجتماعات السنوية المشتركة للهيئات المالية العربية فإن مدة سداد القرض ثلاثون عاماً بفترة سماح سبع سنوات وبفائدة سنوية 2% ويتم تنفيذ المشروع عبر الشركة السودانية للتوليد الحراري ويشتمل المشروع على الأعمال المدنية، الوحدتين الغازيتين، محطتي تحويل وأعمال ربط بالشبكة الكهربائية بجانب الخدمات الفنية.