الخرطوم ,

آخر التعليقات

  • زواج التراضي .. يشعل الجدل بين الاسلاميين

    عمار ياسر 14.03.2017 20:42
    من الاشياء المتفق عليها بين العلماء ان الولي شرط من شروط صحة النكاح لقوله صلى الله عليه زسلم'( ...

    اقرأ المزيد...

     
  • زواج التراضي .. يشعل الجدل بين الاسلاميين

    عبد القادر نصر 02.03.2017 11:50
    اولا لايخفى على جميع الاحزاب ما يطلبه الشعب السودانى ا - السلام لا يختلف اثنين الا شخص جاحد ان كل ...

    اقرأ المزيد...

صفحتنا على الفيسبوك

9697 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

ميـلاد البتـول ابن البتـول

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

راي :د.فليوثاوس فرج

 

ميـلاد البتول: يطل علينا هذه الأيام عيد ميلاد البتول السيد المسيح، الذي عاش بيننا وخدم مدة ثلاثة سنين ونيف، ولم يأخذ شيئاً من عالمنا، رحل عنا بتولاً طاهراً، هو لم يكن ضد الزواج، بل كانت أولى معجزاته في عرس فانا الجليل، قدس الزواج سراً روحياً، وقدس البيت موقعاً مقدساً لكل أسرة، ولكنه لم يتزوج، بل حافظ على نفسه بتولاً، وأعطى كل وقته في خدمة الناس المحتاجين، المكروبين، المذلين، المهمشين، المعذبين في أرض الشقاء، وربطهم بحياة الإستقرار والبقاء في سماء المجد، وكانت أمه العذراء بتولاً لأنها لم تتزوج بأحد، ولم تنجب أبناءً غير المسيح، وهل مثل يسوع ابناً طاهراً، وجيهاً في الدنيا والآخرة ومن المقربين، ابرأ الأكمة والأبرص والمفلوج، وأقام الموتى لكي يؤكد من أين أتي، ولكي يتعرف الناس على أبيه السماوي.. ولقد كتب أحد رجال اللاهوت القدامى خطاباً عن ميلاد البتول، وطلب قبل أن يكتب إرشاد الله، لكي يكتب كلام الله، ولكي يرحب بمجئ الضعيف السمائي طفلاً وسطنا فقال:
أنا اسأل صلاحك يامحب البشر يامن رفع العار والخزي بولادته من البتول، أطلب الى محبتك يامن تواضع وصار معنا على الأرض وهو في السماء لم يزل، أصرخ اليك يامن صار إنساناً ولم يترك عنه شرف لاهوته أشرق شعاع لاهوتك في مخادع نفسي ياشمس البر لا تكلم عن مولدك العجيب، أرشدني يانور الحق الذي أرشد المجوس أرشدني الى معرفتك. لأخبر بتواضعك واتيانك إلينا هب لي فصاحة القول لأفتح فمي وانذر بمجيئك
بولس البوشي: وكتب بولس البوشي عن ميلاد السيد، مقدماً تضرعه في أول الكلام، طالباً من البتول أن يعطه كلاماً، ويهبه لساناً فصيحاً، كلما يصيح بأعلى  كما يصيح بأعلى صوته، ويذكر الناس بميلاد السيد المسيح، كما يأخذوا من تعاليمه حياة لهم، ونبضاً لقلوبهم، ونفساً روحياً لأنفاسهم التي ضعفت عليها المادة، ودوختها آلام العصر، وهو يقول:
لك أيها المسيح الذي ولد من البتول بالجسد اسبح مع الملائكة واليك أسرع مع الرعاة، ولك أسجد مع المجوس ومن أجلك أفحص مع الناموس ولا تيانك الكريم أترنم مع الأنبياء، وحضر شواهدهم ابشر بك مع الإنجيليين وأقدم في الوسط مقالاتهم وبدأ البوشي بعد هذه يذكر النبوات التي جاءت في بطون كتب العهد القديم، والتي انبأت بمجئ مقدس مبارك للسيد المسيح، مجئ هادي متواضع، هو المجئ الأول، والذي فيه كان السيد المسيح فتى روحانياً، يعالج خصائص الناس، لا يصيح ولا يسمع أحد في الشوارع صوته، ولكنه جذاب حتى أن كل من سمع فقط بوجود، في بيت ما كان يأتي سريعاً، حتى كانت البيوت تمتلئ، ثُمَّ دَخَلَ كَفْرَنَاحُومَ أَيْضاً بَعْدَ أَيَّامٍ فَسُمِعَ أَنَّهُ فِي بَيْتٍ. وَلِلْوَقْتِ \كَثِيرُونَ حَتَّى لَمْ يَعُدْ يَسَعُ وَلاَ مَا حَوْلَ \لْبَابِ. فَكَانَ يُخَاطِبُهُمْ بِالْكَلِمَةِ. وَجَاءُوا إِلَيْهِ مُقَدِّمِينَ مَفْلُوجاً يَحْمِلُهُ أَرْبَعَةٌ. وَإِذْ لَمْ يَقْدِرُوا أَنْ يَقْتَرِبُوا إِلَيْهِ مِنْ أَجْلِ \لْجَمْعِ كَشَفُوا \لسَّقْفَ حَيْثُ كَانَ. وَبَعْدَ مَا نَقَبُوهُ دَلَّوُا \لسَّرِيرَ \لَّذِي كَانَ \لْمَفْلُوجُ مُضْطَجِعاً عَلَيْهِ (مرقس 2: 1-4).. ولقد بدأ البوشي بالنبوة التي تحدث بها يعقوب معرض تسليم البركات والدعوات لهم عندما قال: لاَ يَزُولُ قَضِيبٌ مِنْ يَهُوذَا وَمُشْتَرِعٌ مِنْ بَيْنِ رِجْلَيْهِ حَتَّى يَأْتِيَ شِيلُونُ وَلَهُ يَكُونُ خُضُوعُ شُعُوبٍ. رَابِطاً بِالْكَرْمَةِ جَحْشَهُ وَبِالْجَفْنَةِ \بْنَ أَتَانِهِ.،(تكوين10:49). وشيلون تعني الراحة ولقد وجد  البشر الراحة في المسيا، وجاء السيد المسيح يريح التعابي، ويقول تَعَالَوْا إِلَيَّ يَا جَمِيعَ \لْمُتْعَبِينَ وَ\لثَّقِيلِي \لأَحْمَالِ وَأَنَا أُرِيحُكُمْ.(متي28:11)، وكل عام وأنتم بخير، مستريحيين في مبادئ الرب، لأنه بصراحة لا توجد راحة إلا عند الله، الذي يعيد علينا وعليكم الأيام بالسلام والخير والبركة.

أضف تعليق


كود امني
تحديث